تعليم

وزير التعليم العالى يستعرض تقريراً حول توصيات منتدى الحوار السياسى الرابع مع دول جنوب البحر المتوسط عن التعليم العالى

دعاء الحبشي

استعرض د. خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي تقريراً مقدماً من د. كاميليا صبحي القائم بأعمال رئيس قطاع الشئون الثقافية والبعثات حول توصيات منتدى الحوار السياسى الرابع مع دول جنوب البحر المتوسط عن التعليم العالى تحت عنوان (تطوير جودة إعداد المعلم) والذى تم عقده ببروكسل خلال شهر يوليو الجارى، بحضور د. رشا كمال القائم بعمل رئيس الإدارة المركزية لشئون الوافدين.
وتضمنت التوصيات تحقيق شراكة الفعالة بين وزارة التعليم العالى والتربية والتعليم لسد الفجوة بين كليات التربية والمدرسة فيما يتعلق بالبحث والتطبيق، وتطوير منظومة إعداد المعلم فى إطار هذه الشراكة، ومعادلة الدرجات العلمية مع الدول الأوروبية لتحقيق تطوير فى برامج إعداد المعلم بمصر، وإعداد إطار قومى فى إعداد المعلم بالتعاون بين الوزارتين، وربط التعليم الجامعي بمهارات توظيف القرن 21، وتشجيع إنشاء ائتلاف بين الجامعات المصرية مع بعضها البعض أو مع الجامعات العالمية لتدعم جامعات الائتلاف؛ لتطوير سياسات إعداد المعلم وتبادل أفضل الممارسات، وتعزيز وتطوير برامج التعلم مدى الحياة.
كما اشتملت التوصيات على تشجيع كليات التربية على تقديم مشروعات لتطوير منظومة إعداد المعلم بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم من خلال برامج الـ +Erasmus، والتوسع فى مشروعات تطوير منظومة التعليم الفنى من خلال برامج الـ + Erasmus، ودمج ذوي الاحتياجات الخاصة في المجتمع الأكاديمي ومراعاة الاحتياجات القياسية لهم في المنشآت التعليمية والشوارع ووسائل المواصلات، وتطوير برامج إعداد معلم الرياضيات والعلوم واللغات، وإنشاء Network بين المعنيين بالشأن التربوى فى مصر والدول الأوروبية لتبادل الخبرات وتطوير برامج إعداد المعلم وفقاً للمعايير الدولية، وتكوين مجلس استشاري لكل برنامج تعليمي من الخبراء وجهات التوظيف للمراجعة الدورية للبرنامج ومدى ملائمته لسوق العمل، ودراسة تقديم بعض المقررات الدراسية وبعض البرامج التعليمية في نظام التعلم عن بعد، وتقديم برامج أكاديمية إلكترونية من خلال الإنترنت وذلك برسوم دراسية منخفضة عن التعليم النظامي العادي مع عمل التحديث اللازم باللوائح الدراسية.
يذكر أن المنتدى شارك فيه 100 مشارك عن 15 ولاية من الأعضاء و9 دول من الشركاء منهم مصر والأردن وفلسطين والمغرب، وهم ممثلون عن وزارات التعليم والتعليم العالى، ومسؤولين عن تطوير سياسات التعليم العالى ومنظومة التعليم، فضلاً عن ممثلين من الجامعات المعنيين بتطوير مجال إعداد المعلم، وممثلين عن مكاتب الاتحاد الأوروبى + Erasmus وسفارات الاتحاد الأوروبى بالدول المشاركة.
جدير بالذكر أن المنتدى استهدف توفير منصة للحوار السياسى حول أفضل الممارسات فى تطوير منظومة التعليم العالى بالدول المشاركة، والتعرف على نظام التعليم العالي بالدول الأوروبية والهيئات والمؤسسات الداعمة له، وتبادل الخبرات والبرامج بين الدول المشاركة، وتقييم الدعم المقدم من الاتحاد الأوروبى للمساهمة فى تطوير منظومة التعليم العالى، والتعرف على الاحتياجات المستقبلية لتحقيق ممارسات أفضل للتطوير.

Share Button
اقرأ ايضاً  بالصور.. خلال لقاء للتهنئة ومناقشة عددًا من المشكلات.. رئيس جامعة أسيوط يُكرم نقيب المهندسين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.