عاجل

“صوت مصر الإخبارية” ترصد مشوار “أول محترف مصري بالدوري الموريتاني” في كرة القدم

بدأ حياته مثل أي طفل في سنه ممارسآ لكرة القدم بشوارع مدينته طنطا ، وفي أحد الأيام فوجيء والده بشكوي الجيران من أصوات لعبه للكرة التي دائمآ ما دخلت بيوتهم وتسببت في تحطم ممتلكاتهم ، فقرر والده الإشتراك له في فرق الكاراتيه بنادي طنطا وهو ماكان ضد رغبه اللاعب لعشقه لكرة القدم ولكن لن يقف اللاعب الذي كان يبلغ من العمر حينها 10 أعوام ضد رغبة والده حتي حصل علي الحزام الأسود في الكاراتيه ،

وفي أحدي الأيام فوجيء اللاعب بإعلانات تمتليء بلدته طنطا بإقامة النادي الأهلي إختبارات للاعبي كرة القدم ،وكانت البداية هنا عندما أنضم اللاعب لأختبارات الأهلي التي كان يشرف عليها حينذاك كوكبة من ألمع مدربي كرة القدم بالنادي الأهلي مثل كابتن شطة وأحمد ماهر ؛ لم يعلم اللاعب حينها إنه بعد عدة أيام من الأختبارات سيتم اختياره ويصبح من ناشيء أكبر الأندية الإفريقية، وبالفعل إنضم اللاعب لمدرسة الكرة بالأهلي؛ وبعد رحيله عن الأهلي قاد ربيع ياسين نجم الأهلي السابق مفاوضات مع اللاعب لضمه لصفوف نادي سموحة الذي كان يدربه حينذاك لكنها باتت بالفشل ، ليتوجه بعدها اللاعب للعب بالدوري اليمني في صفوف نادي 22 مايو مع المدرب اليمني علي باشا ، لينتقل اللاعب بعد ذالك للعب بالدوري المصري لنادي القناة والكروم وبعد ذالك ينتقل اللاعب للدوري العماني عن طريق نادي بهلا العماني مع عبدالعزيز الريامي المدرب العماني المشهور ثم الانتقال لنادي الشيخ حسين الأردني مع المدرب الأردني نشأت أبو عبطة ثم ينتقل اللاعب للشباب العربي اللبناني وبعد مرور نصف موسم يفسخ اللاعب عقده ويعود لبلاده بسبب ظروف مرض والده ، ثم الانتقال للعب بدوري الشركات الإماراتي والحصول مع فريق ساعد للأنظمة المرورية علي بطولة الدوري هناك ، ثم ينتقل للدوري الموريتاني ليصبح أول محترف مصري وعربي بالدوري الموريتاني عن طريق نادي الرياض وينتقل بعدها لنادي نواذيبو أحد أكبر الأندية الموريتانية هناك حصولا علي بطولاتي الدوري والكأس في صفقة تحدث عنها الإعلام الرياضي الموريتاني إنها أكبر صفقة في تاريخ الدوري الموريتاني ليصل اللاعب بعد ذالك إلي نادي سموحة المصري بعد متابعة النادي له بالدوري الموريتاني ،

Share Button
اقرأ ايضاً  جنح الدقى تبرىء تامر عبد المنعم من شيك محمد فؤاد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.