عاجل

أسرار «السكري».. رئيس منجم الذهب يكشف 11 معلومة هامة

كتب: هيثم وسيه


قال يوسف الراجحى، المدير العام لشركة «سنتامين إيجبت»، والعضو المنتدب لشركة السكري لمناجم الذهب، إن الشركة تستهدف زيادة إنتاجها من الذهب خلال عام 2019 إلى ما بين 544 إلى 560 أوقية بعد أن وصل الإنتاج خلال عام 2018 إلى 480 ألف أوقية، لافتا إلى أن الشركة أنفقت حوالي 1.3 مليار دولار استثمارات فى المنجم حتى بداية الإنتاج.

«الراجحي» تحدث عن إنتاج المنجم منذ عام 2010 حتى عام 2018، مبديا أيضا توقعه بإنتاج العام المقبل، والقمية المالية التي حققها من الإنتاج منذ افتتاحه، ومصادر إنفاق تلك الأموال، وعدد العاملين في المنجم، والشركات التي تتعامل معه، كذلك تحدث عن إمكانية تنقية الذهب في مصر، وإنشاء أكثر من منجم ذهب، وأشياء أخرى ظلت غائبة عن القارئ تتكشف من خلال حوار أجرته «بوابة أخبار اليوم».. فإلى نص الحوار

ما حجم استثمارات المنجم؟

الشركة أنفقت حوالي 1.3 مليار دولار استثمارات فى المنجم حتى بداية الإنتاج.

وما حجم المبيعات؟

بلغ حجم مبيعات الذهب حتى الآن منذ بداية الإنتاج في عام 2010 حتى عام 2018 حوالي 4.2 مليار دولار، وبلغت تكلفة الإنتاج 2.7 مليار دولار من حجم المبيعات ويتم إنفاق 80% من متحصلات المنجم داخل مصر.

وما حصيلة هيئة العامة للثروة المعدنية من المنجم؟

تحصلت الهيئة على حوالي 350 مليون دولار، حيث تم استرداد نفقات الإنتاج ونفقات الإنشاءات وتجهيز المنجم للإنتاج بالكامل خلال السنوات الماضية.

كم تبلغ القوة العمالية بالمنجم؟

يعمل بشركة السكري 1500 عامل مباشر، و3000 عامل غير مباشر، وهو ما يظهر فائدة أخرى للمنجم بجانب المبيعات والإرباح.

حدثنا عن الموردين والشركات التي تتعامل مع المنجم؟

يعمل بالمنجم حوالى 20 شركة مقاولات وحوالي 2000 مورد لجلب التوريدات إلى المنجم.

اقرأ ايضاً  وفاة صفوت عبدالحليم .. المايسترو الصغير ومكتشف المواهب بالأهلي

هل تجربة السكري قابلة للتكرار في مصر؟
فى حالة تعديل قانون التعدين فى مصر بما يتواكب مع المتغيرات العالمية، ليكون عادلا للدولة والمستثمر سوف نكون قادرين على إنشاء أكثر من 20 منجما سكريا آخر في مصر.

لماذا لا نجد مستثمرين جددا في التعدين وخاصة الذهب فى مصر؟
عند تعديل قانون التعدين في مصر سوف نجد مستثمرين جددا في مصر، لأن قانون التعدين الحالي هو حائط الصد ضد أي مستثمر جاد، لأن أصل فلسفة القانون أن الدولة تحصل على حقها والمستثمر يكسب أيضا، ولا توجد دولة في العالم فيها قانون تعدين يكون فيه المشاركة في الأرباح، ولكن يمكن للدولة أن تحصل على ضرائب وإتاوات مثل كل العالم.

كيف ترى مساهمة المنجم في الاقتصاد المصري؟

ضخ منجم السكري حوالي 4.5 مليار دولار في الناتج المحلى المصري، ويمثل حوالي 2% من حجم الصادرات المصرية، وهو ما يكشف عن حجم مساهمة إنتاج السكري في الاقتصاد المصري.

هل مصر قادرة على إنشاء منطقة لتنقية الذهب بدلا من الخارج؟
لا يمكن حاليا، لأنه لا توجد شركة لديها شهادة عالمية، ومصرح بها، ولن تستطيع شركة الحصول على هذا التصريح لاحتكار الشركات العالمية لهذه التقنية، أيضا لا توجد جدوى اقتصادية من عمليات تنقية الذهب في مصر لعدم توافر الكميات التي تحقق إرباح من تنقية الذهب في حالة إنشاء ذلك في مصر، وبالتالي يصعب تنفيذ ذلك في مصر.

لماذا لم تشاركوا في المزايدة الأخيرة للذهب؟

شروطها لا تتناسب مع إنشاء مشروع استثماري ناجح، فقررنا عدم المشاركة فى المزايدة.

هل المشاركة مطروحة لو تم طرح مزايدة جديدة؟

نعم ممكن نشارك لو تم تعديل القانون التعدين وطرح مزايدة بشروط جديدة تحقق المنفعة للدولة والمستثمر.

اقرأ ايضاً  الخميس..الفرصة الأخيرة لأصحاب هذه البطاقات بمكاتب التموين لـ«إضافة المواليد»
Share Button

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *