اخبار عالميه

تحتفل مدرسة الشارقة الدولية الخاصة بتخرج دفعة جديدة من براعم رياض الأطفال

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏12‏ شخصًا‏، و‏‏أشخاص يبتسمون‏، و‏‏أشخاص يجلسون‏‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏4‏ أشخاص‏، و‏‏‏أشخاص على المسرح‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏

الإمارات / رمضان الفيومي

احتفلت مدرسة الشارقة الدولية الخاصة بتخريج طلبة الروضة الثانية للعام الدراسي 2018-2019 ، وذلك في مسرح المدرسة وبحضور الاستاذة سوسن عبدالفتاح مديرة المدرسة وعدد من أعضاء الهيئتين الإدارية والتعليمية وأولياء أمور الطلبة الخريجين .
امتلأت قاعة الاحتفال بعلامات الفرح والبهجة والسرور وألوان التعبير البريئة من قبل أطفال الروضة ، وذلك وسط فرحة أولياء الأمور وابتهاجهم بتخرج فلذات أكبادهم ،
وفي كلمة للأستاذة سوسن عبدالفتاح مديرة المدرسة أكدت من خلالها عن فخرها واعتزازها بتخرج فوج هذا العام فوج ” عام التَسامح ” من أبناء وبنات الروضة الثانية ، ، وموضحة بأن الاهتمام بهذه البراعم الصغيرة ؛ سيعود بالنفع على المجتمع فى السنوات القادمة – بإذن الله – ، ومن جانب اخر تقدمت بالتهنئة إلى أهالي الخريجين والمربيات الفاضلات بهذه المناسبة مؤكدة على أهمية مرحلة رياض الأطفال باعتبارها مرحلة مهمة وأساسية لتهيئة الطفل لدخوله إلى المدرسة ..
تضمنت الاحتفالية على فعاليات ثقافية واجتماعية ممتعة و التي قدمها براعم رياض الأطفال ، وتنوعت الفقرات لتشمل العروض المسرحية والأناشيد باللغتين العربية والإنجليزية، اضافة الى الأناشيد الوطنية صاحبتها خلفيات رائعة وعروض حركيًة إيقاعيًة مميزة ، ومما زاد العرض قيمة ومعنى ان جميع الفقرات تم تقديمها بواسطة البراعم مما اثار اعجاب الآباء والضيوف الذين اعربوا عن تقديرهم وشكرهم الكبير لهذا الإخراج والعرض الذي جاء متقناً على جميع المستويات ؛ من أجل بناء الأجيال وفق متطلبات العصر ومستجداته على أرض دولة الإمارات العربية المتحدة .

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏4‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يبتسمون‏، و‏‏منظر داخلي‏‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏شخص أو أكثر‏، و‏أشخاص يقفون‏‏ و‏منظر داخلي‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏6‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يبتسمون‏، و‏‏‏أشخاص يقفون‏ و‏منظر داخلي‏‏‏‏‏
Share Button

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.